تاريخ نظام يونكس

سبتمبر 21, 2017

تاريخ نظام يونكس


في سنة 1965 قامت مختبرات بيل للهواتف و شركة جنيرال الكتريك و ام اي تي بتوحيد جهودهم لتطوير نظام تشغيل جديد يسمى مالتيكس, الهدف من نظام مالتيكس كان تقديم دخول=ولوج= متزامن للحاسوب لمجموعة كبيرة من المستخدمين لتزويدهم بما يكفيهم من قوة الحوسبة وتخزين البيانات, وتمكين المستخدمين من مشاركة بياناتهم بسهولة, إن كانو يرغبون بذلك!.

شعار شركة جينرال الكترونيك

كل الأشخاص الذين انخرطو مبكراً في تطوير نظام اليونكس كانو مشاركين في فريق عمل مالتيكس في مختبرات بيل, نسخة مبدئية من نظام مالتيكس كانت تشتغل على الحاسوب جي اي 645 بحلول سنة 1969, لم تعطي تلك النسخة للمستخدمين ما كان متوقعاً منها من خدمات الحوسبة الأساسية, ولم يكن واضحاً هل سيبلغون هدفهم أم لا, نتيجة لذلك الغت مختبرات بيل مشاركتها بمشروع نظام مالتيكس.

برنامج جداول الكترونية على نظام مالتيكس

مع نهاية مشاركة بيل في نظام مالتيكس, مجموعة من مركز أبحاث علوم الحاسوب التابع لمختبرات بيل تركو بدون خدمات حوسبة متكاملة يعتمد عليها,

شعار شركة اي تي اند تي التي تتبعها مختبرات بيل

بمحاولة منهم لتحسين البيئة البرمجية, كين تومبسون و دينيس ريتشي و غيرهم رسمو تصميم لنظام ملفات الذي بعدها زودت به النسخ الأولى لنظام ملفات لينكس,

بمحاولة منهم لتحسين البيئة البرمجية, كين تومبسون و دينيس ريتشي و غيرهم رسمو تصميم لنظام ملفات الذي بعدها زودت به النسخ الأولى لنظام ملفات لينكس,

تمبسون كتب برامج تحاكي نمط تخطيط نظام الملفات و برامج في بيئة نداء الطلبات وقام ايضاً بتجهيز نوأة ميسرة لحاسوب

جي اي 645.

و في نفس الوقت كتب برنامج لعبة “رحلة فضائية” بالفورتران لنظام جي اي سي او إس ولكن البرنامج لم يكن مرضياً لأنه كان من الصعب التحكم بـ”السفية الفضائية” و الكلفة العالية لتشغيله, تمبسون وجد في وقت لاحق حاسوب بي دي بي 7 مستعمل قليلاً! مزود شاشة رسومات جيدة وأستهلاكه للطاقة غير مكلف.

برمجة “رحلة فضائية” لحاسوب بي دي بي 7 اتاحت لتمبسون فهم نظام بي دي بي 7, و لكن لإختلاف البيئة كان يتوجب عليه اعادة تجميع البرنامج تجميع عابر للمنصات على جهاز جي اي سي او ان ثم تحميل النتيجة التي ستكون على هيئة شريط منقب على جهاز بي دي بي 7.

لصنع بيئة تطوير افضل تمبسون و ريتشي طبقو تصميم النظام الخاص بهم على البي دي بي 7 ,بما فيها الاصدارات الأولى لنظام ملفات يونكس و عمليات النظام الفرعية , و مجموعة صغيرة من البرامج الخدمية,

في النهاية النظام الجديد لم يعد بحاجة لنظام جي اي سي او اس كبيئة تطوير و أصبح قادر على إعالة نفسه,

النظام الجديد سمي بأسم يونكس, وهو تلاعب لفظي =جناس= للفظ “مالتيكس” ابتكره عضو أخر من مركز ابحاث علوم الحاسوب براين كيرنقتون,

هذا الأصدار المبكر من نظام يونكس كان واعداً الا إن أمكانياته لم تتضح حتى أستعمل في مشروع حقيقي,وكان هذا عندما تم تزويد قسم براءات الاختراع في مختبرات بيل بنظام لتحرير النصوص, نظام يونكس ثم نقله ليشتغل على البي دي بي 11 في سنة 1971.

البي دي بي 11 كان معروفاً بسعته المنخفضة 16 كيلو بايت للنظام 8 كيلو بايت لبرامج المستخدم 512 كيلو بايت للقرص و 64 كيلو بايت كحد أقصى للملف.

بعد هذا النجاح للنظام, قام تمبسون بتجهيز مفسر فورتران للنظام لكن عوضاً عن هذا زود النظام بلغة بي متاثراً بلغة بي سي بي ال ,

لغة بي كانت لغة تفسيرية مع عيوب قي الأداء, فقام ريتشي بتطويرها للغة سماها لغة سي, مما سمح لها بإنتاج نص آلة و الإعلان عن أنوع البيانات و تعريف هياكل البيانات,

مع حلول سنة 1973 تمت إعادة كتابة نظام التشغيل بلغة سي, و في مختبرات بيل ازاد عدد النسخ المثبتة من يونكس الى 25, وشكلت مجموعة نظام يونكس لتقديم الدعم الفني الداخلي

هكذا ولد يونكس وولدت معه او لعبة حاسوبية و لغة سي لغة البرمجة الأكثر شيوعاً و من هنا تبداء قصة جديدة في تطور النظام لعلي أكملها في الجزء القادم ! أن شاء الله تاريخ نظام يونكس (2)

اي تي اند تي = At&T

يونكس = Unix

بي دي بي = PDP

مالتيكس = Multics

ريتشي = Ritchie

تمبسون = Thompson

جي اي سي او اس =GECOS

و الحمد لله رب العالمين